لمحة تاريخية عن المؤسسات

Rate this item
(24 votes)

لمحة تاريخية عن المؤسسات

مؤسسات الدكتور محمد خالد الاجتماعية صرح رائد من صروح البر والخير في لبنان. أسسها المحسن الكبير الدكتور محمد توفيق خالد رحمه الله تعالى على معاني البر والخير والرحمة. ترعى المريض واليتيم والفقير في مؤسساتها الصحية والتربوية والاجتماعية ويشرف عليها رئيسها الاعلى صاحب السماحة مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبد اللطيف دريان الذي يعمل على رعاية وعناية شؤونها وتحقيق اهدافها.
تضم مؤسسات الدكتور محمد خالد الاجتماعية فرعين هما :

  •  مؤسسة الخدمات الاجتماعية
  •  مستشفى التأهيل الطبي التخصصي  

 

1 – مؤسسة الخدمات الاجتماعية :

تأسست سنة 1958 ونمت بحيث اصبحت ترعى اكثر من خمسمائة طفل تتراوح اعمارهم بين الثالثة والثامنة عشرة  وهم ممن حرموا من النعم الاساسية التي انعم الله تعالى بها علينا, فهم إما ايتاماً أو ذوو حالات اجتماعية صعبة. تقوم المؤسسة بواجبها الديني والانساني نحوهم  بكافة النواحي الاجتماعية والصحية والتربوية والتنشئة والرعاية السليمة , بالاضافة الى فريق عمل رعائي يتلقى تدريبات مستمرةعلى احدث اساليب الرعاية والعناية بالطفل عن طريق الحوار والتفاعل البناء.

 

خدمات المؤسسة
* مدرسة الامام الاوزاعي رضي الله عنه
وهي مدرسة ابتدائية مجانية تحتضن أربعمئة تلميذ وتلميذة ضمن المراحل التعليمية : الروضة – الاساسي ضمن مناهج متوافقة مع وزارة التربية وجهاز تربوي يتمتع بخبرات طيبة قادرة بإذن الله تعالى على حمل رسالة التعليم وامانة الاجيال.

* قسم الاستلحاق الدراسي
وهو قسم تربوي للأطفال الذين لم يلتحقوا بالمدرسة , أو تعرضوا للتسرب المدرسي ولم يتابعوا دراستهم فيقوم القسم بتعليمهم ضمن مناهج دراسية مفتوحة ومرنة تقدم للتلاميذ بسهولة وتبسيط بما يتناسب مع قدراتهم الاستيعابية ضمن اطر المناهج التربوية الرسمية الامر الذي يتيح لهؤلاء التلاميذ فرصة دمجهم في المسار التعليمي النظامي او في مجال التدريب المهني المعجّل .

2 – مستشفى التأهيل الطبي التخصصي

يعتبر مستشفى التأهيل الطبي التخصصي من المؤسسات الأولى المميزة والمعروفة بخدمات التأهيل للمعوقين جسدياً في لبنان والعالم العربي, تطور المستشفى مع مرور الوقت تدريجياً من خلال تحسين الاداء للخدمات معتمداً على : جهاز بشري طبي متخصص ذو خبرة وتجهيزات وألآت متطورة وحديثة, المستشفى متخصص بالعناية الطبية والتمريضية والتأهيلية للأعاقة الجسدية .

* خدمات المستشفى
إستشفاء, علاج خارجي وداخلي, مختبر, اشعة عادية وتشخيص صوتي, عيادات خارجية لجميع الاختصاصات, علاج فيزيائي, علاج انشغالي, علاج نطق, خدمة

 

اجتماعية ونفسية, برامج تربوية لأطفال الشلل الدماغي, أطراف اصطناعية وأجهزة تقويمية ومساعدة, تخطيط عضلات, عيادة ومشاكل وعلاج القدم, تغذية وحمية.

* العلاج الفيزيائي
قسم العلاج الفيزيائي هو العصب الرئيس للمستشفى مجهز بأحدث الآلات والمعدات من أجل تأمين العلاج المتطور والفعال بأحدث التقنيات المعتمدة عالمياً ويشمل جميع أشكل العلاج الفيزيائي بإشراف فريق طبي وتقني متخصص .

الاهداف
إن ما قدمته مؤسسات الدكتور محمد خالد الاجتماعية في السابق وما تقدمه في الحاضر وما تطمح ان تحققه في المستقبل يحمل أكثر من معنى ودلالة : فهو يعني التصميم الشامل على مواجهة الصعاب والاصرار على تذليلها لكي يبلغ العمل الانساني غايته ومداه , وهو يدل على ان الثقة التي إستقبل ويستقبل بها مجتمعنا عمل المؤسسات هي في محلها لخدمة الانسان والمجتمع وهو يعني ان المجتمع الراقي يتداعى بكل اركانه للوقوف الى  جانب من صعبت عليه الحياة بسبب اعاقة او يتم وتعثرت به الاقدار فبالمؤسسات تبنى الحضارات وتنهض الاوطان ومن هنا كانت مؤسسات الدكتور محمد خالد الاجتماعية.

أهم الانجازات التي تحققت

  • إعمار وتجهيز البناء الجديد لمدرسة الامام الاوزاعي رضي الله عنه, وكذلك تأهيل وتجهيز ومكننة المكتبة العامة للأطفال بتبرع من مؤسسة الوليد بن طلال الانسانية.
  • تطوير وتجديد جميع اجنحة منامة الاطفال الداخلية والتي يبلغ تعدادها سبعة عشر جناحاً بأحدث التجهيزات والمفروشات بمزج الدفء والحنان الى الالوان الزاهية

 

 

والمواد العازلة للبرد والرطوبة وبذلك تتوضح الرؤية المستقبلية المتطورة لمفهوم الرعاية البديلة والتي تطمح اليها مؤسسات الدكتور محمد خالد الاجتماعية بتبرع من اهل الخير.

  • تحديث وتطوير قاعة الطعام الخاصة بالاطفال وفق ارقى تصاميم الهندسة الداخلية بتبرع من لجنة صديقات المؤسسات .
  • إعادة تأهيل معظم نواحي المستشفى بدءاً من قسم العيادات الخارجية وأقسام الاشعة والمختبر والصيدلية والطابقين الثاني والثالث بجميع الغرف بتبرع من الشيخ سعد الدين الحريري.
  • تأهيل المداخل كافة لتسهيل حركة المرضى بتبرع من الشيخ سعد الدين الحريري.
  • انشاء دار الشباب ليتسنى لاطفالنا متابعة دراستهم في المرحلة المتوسطة.

الثغرات التي نسعى لتأمينها

* على صعيد مؤسسة الخدمات الاجتماعية
في ظل التطور الذي شهدته مؤسسة الخدمات الاجتماعية في الاونة الاخيرة, فإن طموحها يتجه عمودياً وافقياً.
عمودياً لتطوير الاساليب والمرافق لديها بما يتناسب مع التطور في خدمات الاطفال, وافقياً لتشمل خدماتها أوسع عدد ممكن من اطفال لبنان في البقاع والشمال وبخاصة منطقة عكار المحرومة والجنوب , مقدمة خبراتها وعراقتها في ميدان الرعاية الاجتماعية لخدمة المجمتع بجميع ابنائه.

 

على صعيد المستشفى
ان نسب النجاح التي وصلت اليها المستشفى يجعلها في مقدمة مستشفيات التأهيل المتخصصة في المنطقة , وهو الامر الذي يدفعها الى ايجاد فروع جديدة لها في عدة مناطق في لبنان تتمتع بمناخ صحي ومعتدل لتأمين أفضل نقاعة لمرضى التأهيل طويل المدى 0

نشاطات شهر رمضان الكريم
اكرام اليتيم في شهر رمضان المبارك ينطلق من خلال دعوة النبي صلى الله عليه  وسلم " من اكرم فيه يتيماً اكرمه الله يوم يلقاه" وهذا الاكرام  يتمثل بوجوه متعددة من جانب الفرد الذي يتحسس مع هذا اليتيم الذي حرمه الله من والده او والدته واراد من الانسان ان يكرمه هذه الآلام التي يعيشها اليتيم يعيشها الفرد في شهر رمضان اكثر من ما يعيشها في اي شهر من شهور السنة .
من هنا تقوم مؤسسات الدكتور محمد خالد الاجتماعية بنشاطات متعددة خلال شهر رمضان المبارك واولى واهم نشاطاتنا هي تطبيق دعوة النبي صلى الله عليه وسلم لاكرام اليتيم لان  المسلم يجد في رسول الله القدوة الحسنة يعطي لليتيم في شهر رمضان اضافات كثيرة على ما تعطيه المؤسسات الاجتماعية عملا بقول الرسول صلى الله عليه وسلم خير بيت في المسلمين بيت فيه يتيم يحسن اليه, انطلاقاً من هذا نجد اهل الخير متفقون بالاجماع على اكرام اليتيم الذي يتزايد في هذا الشهر المبارك حيث يتم دعوة اطفالنا الى موائد شهر رمضان وتوزيع الالعاب والهدايا .

  • نشر الاكشاك في مناطق بيروت والجبل ليتسنى للمؤسسات التواصل والاتصال مع اهل الخير في جميع المناطق .
  • مآدب افطاراتنا الرمضانية الخاصة للسيدات والرجال, وهو افطار يضم اهل الخير المعنيون الذين يتحسسون مع الطفل اليتيم والمعوز والمعاق الذي لا يجوز قهره باي شكل من الاشكال والذي اراد الله من الانسان ان يكرمه ويخفف عنه من الالام التي يعيشها واهتمام اهل الخير برعاية وكفالة اليتيم والمعوز والمعاق ومواكبته بشكل عام ليست فقط خلال شهر رمضان المبارك ولكن بهذه المناسبة يزداد الاقبال عليها خلال هذا الشهر الكريم . حيث يعتبر هذا الشهر هو فهرس كل الاشهر وانطلاقاً منه يمكن للدعوة ان تستمر وتكتمل مع رعاية دائمة من كافة الاتجاهات ليس فقط من ناحية الماكل والمشرب وانما من ناحية التكفل والرعاية الاجتماعية وخلق فرص العمل وطرق مناسبة لهذا اليتيم حتى لا يبقى في هذه الحياة عوزاً وحاجة.
  • الحملة الاعلامية في مناطق بيروت والجبل وشعار الحملة لهذا العـــــــام

رجاءً إقلب الصفحة يعكس صورة الطفل السعيد بمساعدة من اهل الخير لتتمكن مؤسسات الدكتور محمد خالد الاجتماعية من متابعة عملها خاصة وان المؤسسات قد عملت جاهدة طيلة هذه السنوات في مواكبة هذا التطور في العمل الاجتماعي وبالتحديد فيما يتعلق بآلية ومفهوم الخدمة الرعائية الاجتماعية البديلة لتأمين ابسط حقوق هؤلاء الاطفال وحمايتهم من خطر الانحراف والتسرب المدرسي والجل والامية وضمانة سلامة اطفالها ضد الانتهاكات والاهمال او اي شكل من اشكال الاستغلال, وذلك كله من خلال النظر الى مصلحة الطفل الفضلى وسلامته بشكل يتلائم مع خصائص الطفل الشخصية والتنموية والثقافية والدينية اضافة الى وسطه الاسري والاجتماعي .
فان العمل التي قامت به المؤسسات يهدف في الطليعة بتوفير افضل رعاية بديلة مؤقتة لكل طفل من خلال توزيع الاطفال على مجوعات صغيرة تضمن لكل طفل الاهتمام به والمساهمة في دمجه داخل اسرته.
وهذا العمل لم يكن ليبصر النور لولا تبني مجموعة من اهل الخير .
شكراً لأهل الخير وما اكثرهم في هذا البلد الطيب , الذين لم يتوانو يوماً عن القيام بواجباتهم الدينية والانسانية والاجتماعية في سبيل نهوض هذا المجتمع .

 

كل عام وانتم بخير

Read 9996 times
More in this category: من هو محمد خالد »